تحقيق التوازن بين العمل والحياة اليومية

تحقيق التوازن بين العمل والحياة اليومية 
1- ما معنى التوازن بين العمل والحياة الأسرية والمنزل؟
يجب أن يوجد توازن بين العمل والحياة الأسرية والمنزل بمعنى أن يوجد حدود ومسؤوليات للحياة الأسرية و حدود ومسؤوليات للعمل.
2- ما هو الصراع يبن العمل والحياة الأسرية؟
الصراع بين العمل والحياة الأسرية هو "أحد أشكال الصراع بين الأدوار حيث تكون ضغوط العمل والحياة الأسرية غير متوافقة مع بعضها البعفيبعض النواحي. ذلك أن المشاركة في دور العمل والأسرة) يكون أصعب ).
3- ماذا يسبب الصراع بين العمل والحياة الأٍسرية؟
يسبب الصراع بين العمل والحياة الأسرية زيادة نسبة التغيب وزيادة معدل تغيير القوى العاملة، انخفاض الأداء، ضعف الصحة المدنية والنفسية أما بالنسبة للمنزل تحدث مشاكل لكل من المرأة العاملة ومدمنى الشغل من الرجال.
4- ما هى أشكال ضغط العمل؟ 
من أشكال صراعات ضغط العمل الصراعات بين الأشخاص فى العمل: السفر لمسافات طويلة، تنقلات الوظائف، وجود مشرف غير متعاون أو العمل فى مؤسسة غير داعمة. 
5- كيف يمكن العمل على تقليص الصراع بين العمل و الحياة الأسرية؟
يمكن العمل على تقليص الصراع بين العمل والحياة الأسرية من خلال وضع سياسات تهتم بالأسرة في محل العمل. فقد تضم بعض السياسات استخدام سياسة العمل عن بُعد أو عبر الإنترنت بحيث يمكن أن يعمل الموظفون من منازلهم وسياسات مرونة أوقات العمل بحيث يمكن أن يتحكم الموظفون في جدول أعمالهم. ويمكن أيضًا تقليص الصراع بين الحياة الأسرية والعمل بوضع سياسات تهتم بالأسرة في بيئة العمل. ومن أشكال هذه السياسات الحصول على إجازة وضع وإجازة والدية وإجازة رعاية طفل وإجازة مرضية، مع توفير خيارات رعاية طفل سواء بإقامة مركز لرعاية الأطفال داخل مقر العمل أو بالإحالة إلى مراكز رعاية طفل قريبة أو بمنح علاوة مادية لرعاية الطفل للأسر التي يذهب أطفالها إلى مراكز لرعاية الأطفال، هذا إلى جانب التأمين الصحي ولكي تؤتي تلك السياسات ثمارها عليك أن تتأكد من أن المديرين والمشرفين العاملين معك يدعمون تلك السياسات ويسمحون للموظفين بالاستفادة منها.

6- ماذا قد يسبب الصراع بين العمل والأسرية للمرأة العاملة؟

هناك العديد من المشاكل التي قد تقع فيها بعض الأمهات العاملات نتيجة اهتمامهن بجانبٍ على حساب الجانب الآخر مما يسبب العديد من المشاكل مع الزوج لعدم تلبية طلباته ورعايته بالصورة التي يتطلبها ويحتاجها، ومشاكل الأطفال لإهمالهم وعدم قضائها معهم أطول وقت. وقد يكون الإهمال في العمل على حساب المنزل مما يسبب لها مشاكل في العمل كعدم تقدمها أو حصولها على ترقية مثلاً أو أن توقع عليها جزاءات نتيجة تأخرها أو تقصيرها في العمل، وبالتالي يصبح العمل لا فائدة مرجوة منه سوى مبلغٍ من المال يُنفَق ما يقرب من نصفه على الملابس والأحذية، دون الاستفادة من العمل في تحقيق الذات أو الوصول إلى أعلى الدرجات. لذا يجب التوازن بين العمل والمنزل.

Cite this page © WageIndicator 2017 - Rawateb.org - التوازن بين العمل والحياة